أعراض المراهقة الفلسفية: هل تشن الفلسفة حربًا وهمية على الأدب؟

“أزال أنثوني الورقة من آلته الطابعة، وأضافها لبقية الأوراق القابعة أمامه على الطاولة، دبّسهم ببعضهم البعض وأخذ يقرأ ما كتبه. يتناول الفصل السادس من كتابه مبادئ علم الاجتماع الفردَ وتصوراته عن الشخصية. قضى يومه يشخبط بعض تأملاته الأولية بشكلٍ لا منهجي. قرأ منها: “أنا أفكر، إذن أنا موجود. ولكن لِمَ لا تكون أنا أتغوط إذن أنا موجود؟ أو الاستمرار في القراءة ..

مراجعة: النفاق الفلسفيّ بوصفه مدخلًا للأعمال الكلاسيكية

ليس من النادر أن أقرأ كتابًا كنت أؤجله فترة من الزمن فأكتشف إنه أحد الكتب التي أتمنى لو وقعت عليها قبل سنين. يبدو حينها كتابًا منشودًا، كتابًا يجيب على كل الأسئلة التي تدور بمخيلتي. لكن معضلةً معينة تقابل هذه الأمنية: لو قرأته في السابق لما كنت قد أدركته لهذا الحد، ولعلي لم أكن لأقدّره حق الاستمرار في القراءة ..